الرئيسيةالرئيسية  الصفحة الرئيسيةالصفحة الرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 عقد قرانه على نساء الدنيا .. ورحل للزواج في الآخرة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فارس الأقصى
إدارة الملتقى
إدارة الملتقى
avatar

ذكر عدد الرسائل : 76
العمر : 26
الإقامة : قـــلــ أحبتي ـــوب
تاريخ التسجيل : 31/12/2008

مُساهمةموضوع: عقد قرانه على نساء الدنيا .. ورحل للزواج في الآخرة   السبت فبراير 28, 2009 12:16 pm

[SIZE="3"]


الشهيد القسامي المجاهد/ خالد خالد الهواري "أبو معاذ"

[color:ba30="DarkGreen"]عقد قرانه على نساء الدنيا.. ورحل للزواج في الآخرة


إلى أمي الحبيبة أرجوكي أن تسامحيني وأن تدعي لي ولا تحزني.. فموعدنا إن شاء الله في الجنة... إلى إخواني وأصحابي وأقربائي عليكم أن تتمسكوا بكتاب الله عز وجل وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم وأن تربوا أبنائكم التربية الإسلامية وأن ترسلوهم إلى مراكز تحفيظ القرآن الكريم ليحفظوا كتاب الله عز وجل وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم، أما أنتم إخواني المجاهدين في كتائب القسام فعليكم أن تبقوا على العهد ثابتين ولا تتراجعوا عن هذا الطريق.. طريق الجهاد والاستشهاد.. كانت هذه مقتطفات من وصية الشهيد خالد الهواري الذي كانت إرادة الله أن يخطها بدمه..

[color:ba30="Red"]المولد والنشأة


بين أسرة متواضعة وفي الأول من شهر نوفمبر من العام 1990م بالقرب من مسجد الإمام الشافعي في حي الزيتون بمدينة غزة، كان ميلاد فارس وقمر من أقمار الجهاد والمقاومة وفي فلسطين، جاء فارسنا إلى هذه الدنيا، ولكن ليس كغالبية أطفال هذه الأرض، فقد كانت والدته حامل به عندما توفي والده خالد، فعاش شهيدنا حياة اليتم، غير أن والدته قامت بتربيته تربية إسلامية مباركة، وعلمته حب الجهاد والاستشهاد في سبيل الله، وكانت تدعوه دوما للسير على درب الشهداء والمجاهدين.

كانت علاقة شهيدنا خالد خالد أحمد الهواري "أبو معاذ" بوالدته حميمية، فقد كانت الحاجة "أم تساهيل" لا تنام حتى يأتي خالد ويجلس في فراشه، وكان طيب القلب ورحيما بأهله، فهو الحريص على سماع كلام والدته كبيرة السن.

كانت علاقة شهيدنا خالد متينة جدا بإخوانه، حيث أن خالد هو أصغرهم سنا، وكان يحب إخوانه كثيرا ويجلس معهم ودائم الزيارة لأخواته المتزوجات، ويتحدث أخوه أدهم عن علاقته فيقول:" كان نعم الأخ والصديق والأب الحنون، وعندما أراد خالد الزواج رتبت له كل الأمور المتعلقة بالزواج له، ولكنه رحل قبل الزواج".

[color:ba30="red"]في ميدان العمل


التحق شهيدنا لدراسة المرحلة الابتدائية في مدرسة الحرية في حي الزيتون وذلك في العام 1997م، ولكنه لم يتابع مراحل الدراسة الأخرى؛ لأنه ترك الدراسة مبكرا لمساعدة إخوانه في تحمل أعباء البيت.

وبعد توقفه عن الدراسة، عمل شهيدنا في العديد من المهن، فقد عمل في البناء وبياع للحوم والمثلجات، كما عمل في مهنة النجارة، ومن الأسباب التي دعته للعمل منذ كان صغيرا الوضع الاقتصادي الصعب الذي كانت تعيشه عائلته، إلى جانب أنه كان يحب أن يكون مصروفه الخاص من جهده وعرقه الخاص.

[color:ba30="red"]محبوب من الجميع


كان شهيدنا "أبو معاذ" محبوبا من جيرانه بشكل كبير جدا، أما بالنسبة لعلاقته مع أصدقائه فيتحدث عنها صديقه أبو عزيز، ويقول:" كان نعم الصديق وأعز الرفاق، ومن أصدقائه الشهداء أحمد حواس، وسعد حسان، ومحمود جحا، وعلاقته كانت لطيفة بأصدقائه ومن المحبوبين القلائل لديهم، وكان خالد شديد الحرص على رفعة المصلحة الإسلامية والعامة وكثير الإنفاق على الفقراء والمساكين".

تأثر شهيدنا خالد باستشهاد صديقه محمود البنا "أبو معاذ" وكان لقبه "أبو معاذ" محبة لصديقه، كما تأثر كثيرا على استشهاد القائد محمد برغوث "أبو نبيل"، ويتحدث صديق الشهيد الذي رفض الكشف عن اسمه، فيقول:" أخذ الشهيد خالد يبكي على فراق الشهيد محمد برغوث". و

كان شهيدنا متابعا البرامج الدينية وتلاوة القرآن الكريم على التلفاز، وكان دائم المتابعة لقناة "العفاسي" المخصصة للقرآن الكريم وتفسيره.

[color:ba30="red"]في صفوف حماس


تأثر شهيدنا باستشهاد الشيخ القائد المجاهد أحمد ياسين والدكتور القائد عبد العزيز الرنتيسي، وكان استشهاد هاذين القائدين هو أبرز ما دفع شهيدنا للبحث عن معالمهم والسير على نهجهم في الجهاد والمقاومة، وعلى اثر ذلك التزم شهيدنا في مسجد الإمام الشافعي القريب من منزله وكان من المحافظين على معظم الصلوات فيه جماعة، كما كان من النشطاء في جهاز العمل الجماهيري في المسجد.

وقبل استشهاده كان خالد يخوض دورة بيعة للإخوان المسلمين، ولكنه على الرغم من ذلك فقد كان من المشاركين البارزين في الأنشطة الدعوية وفعاليات الحركة والمسجد، ولوحظ عنه أنه من أنشط الشباب في جهاز العمل الجماهيري.

[color:ba30="red"]فرحتان.. في الدنيا والآخرة


كانت فرحة شهيدنا خالد كبيرة يوم خطوبته وعقد قرانه وكان ينتظر موعد زفافه على أحر من الجمر، ولكنه يوم زفافه كان في الآخرة كما أراد الله له ذلك، فقد كان خالد يحب الجهاد في سبيل الله، حيث تربى على هذا الطريق إلى جانب حبه للعمل في الرباط مع إخوانه ورفاقه في الميدان.

رؤيته ومشاهدته لبطولات ومعارك وانتصارات مجاهدي القسام جعلته يطمح لأن يكون أحد هؤلاء المجاهدين، فكان له ما أراد، وطلب الانضمام إلى صفوف كتائب القسام، وبعد طول إلحاح من قبله وافقت قيادة كتائب القسام على انضمامه إليها، وكان ذلك في العام 2007م.

وبعد انضمامه للقسام، كانت تربط خالد علاقته حميمية بإخوانه المجاهدين، ومن أعز أصدقاء شهيدنا الشهيد محمد شحيبر الذي استشهد في قصف المواقع الأمنية خلال معركة الفرقان، والشهيد محمد برغوث الذي استشهد في ذات الحرب.

كان شهيدنا قبل استشهاده مرابطا على الثغور بصحبة صديقه سعد حسان، وكان يحب العمل الجهادي وخاصة في وحدة الدفاع الجوي لكتائب القسام، وكانت أمنيته أن يسقط في يوم من الأيام إحدى طائرات العدو الصهيوني التي تقصف أبناء شعبه.

تخصص شهيدنا من خلال عمله في صفوف كتائب القسام في وحدة الدفاع الجوي في كتيبة الزيتون الغربية، وشارك في صد الاجتياح الصهيوني الغاشم على حي الزيتون في العام 2008م، وذلك خلال تصديه لطائرات العدو في وحدة الدفاع الجوي.

وقضت إرادة الله سبحانه وتعالى أن خالد يجب أن يرتاح من تعب هذه الدنيا بعد أن ذاق جسده حر الصيف وبرد الشتاء مرابطا في سبيل الله، وفي يوم الأحد الثامن والعشرين من شهر ديسمبر من العام 2008م وفي اليوم الثاني من حرب الفرقان، وبينما كان يقود خالد أحد جيبات الشرطة الفلسطينية لنقلها في مكان آمن، استهدفته طائرات العدو الصهيوني بصواريخها، فاستشهد على الفور كما تمنى.

==============================================

[color:ba30="Red"]صور الشهيد || خالد خالد الهواري "أبو معاذ"
------------------------------------------------------------



------------------------------------------------------------


------------------------------------------------------------

[color:ba30="DarkGreen"]مضيت يا خالد، بعد أن عقدت قرانك في هذه الدنيا، فقد كانت خطبتك في الدنيا ولكن زواجك أراده الله أن يكون في الآخرة.
[/SIZE]

_________________


نحن الذين بايعوا محمداً ::: على الجهاد ::: مابقينا أبدا

<< شعارنا سيفان ... يعلوهما قرآن ... ربنا الرحمن ... اسمنا الإخوان >>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://forsanalaqsa.ibda3.org
 
عقد قرانه على نساء الدنيا .. ورحل للزواج في الآخرة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ملتقى الشهداء و المعتقلين-
انتقل الى: